وصفات طبية لعلاج أعراض البرد

0 91

وصفات طبية لعلاج أعراض البرد تباع الأدوية التي تكون بدون وصفة طبية في الصيدليات، وهناك العشرات من الأدوية في السوق مخصصة لأعراض البرد الشائعة، مثل سيلان الأنف، أو التهاب الحلق، أو الصداع، أو السعال.

ولكن مجرد سهولة الحصول عليها لا يعني أنها تعمل دائمًا، أو أنها آمنة، أفضل علاج للبرد لا يزال يحتاج الكثير من الراحة والسوائل.

لا تعطي أدوية السعال والبرد للأطفال الرضع والأطفال دون سن 6 سنوات دون التحدث إلى طبيبك، الاستثناءات الوحيدة هي الأدوية المستخدمة لعلاج الحمى.

وصفات طبية لعلاج أعراض البرد

وصفات طبية لعلاج أعراض البرد
وصفات طبية لعلاج أعراض البرد

هل يجب أن استخدم أدوية عندما يصاب طفلي بنزلة برد؟

عندما يكون طفلك مريضًا، فأنت تريده أن يشعر بتحسن، يتوجه العديد من الآباء إلى أدوية السعال والبرد التي لا تستلزم

وصفة طبية للحصول على المساعدة، باستثناء أدوية الألم والحمى، لا يوجد دليل على أنها فعالة، في الواقع، بعض الآثار

الجانبية يمكن أن تجعل طفلك يشعر بأنه أسوأ.

هناك أيضا خطر إعطاء طفلك الكثير من الأدوية، لا تعطي طفلك أبدًا أكثر من منتج واحد في نفس الوقت ما لم يُنصح طبيبك بذلك.

ما هي الأدوية الشائعة التي لا تستلزم وصفة طبية؟

1. شراب السعال

يكون السعال مرهق عندما يبقي طفلك مستيقظًا في الليل، لكن السعال يمكن أن يكون مفيدا، يمكن أن يكون

علامة على أن الجسم يتخلص من المخاط الذي يزعج مجرى الهواء.

2. مزيلات الاحتقان

مضادات الاحتقان الفموية سواء كانت حبوب أو شراب عن طريق  الفم، هي أدوية تحتوي على الأدرينالين

(وهو هرمون يعمل على الأوعية الدموية)، يمكن أن تقدم الأدوية المزيلة للاحتقان بعض الراحة، ولكنها لن تعالج

المشكلة ويمكن أن تتسبب في سرعة ضربات القلب، أو الأرق (عدم القدرة على النوم) عند الأطفال.

3. مضادات الهيستامين

عادة ما تستخدم مضادات الهيستامين لتجفيف مخاط الأنف الزائد أو الحد من العطس الناتج عن الحساسية، يمكنهم

أيضًا تخفيف الحكة من جدري الماء أو لدغات الحشرات، ومضادات الهيستامين لن تساعد شخصًا مصابًا بالزكام، يمكن

أن تظهر في الواقع آثار جانبية، مثل النعاس إذا استخدمت لعلاج البرد.

4. قطرات الأنف أو بخاخات الأنف

يمكن استخدام قطرات الأنف أو بخاخات الأنف التي تحتوي على محلول ملحي طبيعي (محلول ماء مالح ضعيف) لتلطيف

المخاط في الأنف وتساعد طفلك على التنفس بشكل أفضل، لا تستخدم قطرات أنفية أو بخاخات تحتوي على أدوية، يجب ألا تستخدم قطرات دون التحدث إلى طبيبك.

 

تأكد من قراءة الملصقات بعناية لمعرفة ما تحتويه المنتجات حتى لا تعطي طفلك جرعة مضاعفة من نفس الدواء، الأدوية

المختلفة لها كميات مختلفة من المواد، حيث أن تناول الكثير من أي دواء أو استخدامه لفترة طويلة من الزمن يمكن أن

يكون ضارًا.

لا يحتاج الدواء دائمًا إلى خفض درجة حرارة الطفل، تحدث إلى طبيبك إذا كان طفلك يعاني من حمى (أقل من 6 أشهر).

منتجات صحية طبيعية

لا تعني كلمة “طبيعي” دائمًا الأمان، بعض المواد يمكن أن تكون ضارة إذا كنت تأخذ الكثير منها، في حين أن

البعض الآخر يمكن أن يسبب آثار جانبية أو حساسية.

يمكن أن تتفاعل منتجات الصحة الطبيعية مع أدوية أخرى، تحدث إلى طبيب طفلك قبل تقديم منتج صحي طبيعي.

 

ماذا أفعل إذا أصيب طفلي بنزلة برد؟

 

قدم الكثير من السوائل وشجع طفلك على الراحة، تحدث نزلات البرد من الفيروسات، حيث يمكن أن تبدأ مشاكل أكثر

خطورة من البرد، اتصل بطبيبك إذا ظهر على طفلك أي من العلامات التالية:

  • وجع الأذن.
  • حمى تستمر لأكثر من 72 ساعة، أو أي حمى عند الطفل أقل من 6 أشهر من العمر.
  • النعاس المفرط.
  • صعوبة في التنفس.

شاهد ايضًا: نقص الحديد وتساقط الشعر

Leave A Reply

Your email address will not be published.